العلاقة الجمالية بين الأدب وكرة القدم

" كرة القدم شائعة"، يعلّق خورخي لويس بورخيس، " لأن الغباء شائع". من اللمحة الأولى، يبدو عداء الكاتب الأرجنتيني تجاه " اللعبة الجميلة" وكأنه يعكس الموقف النمطي لكارهي كرة القدم هذا اليوم، والذين أصبح استهزاؤهم الكسول لازمة تقريباً في الوقت الحاضر: كرة القدم مملة. ثمة الكثير من نتائج التعادل. لا...
لكي تحصل على إجابة على هذا السؤال اسألوا "الجوب سنتر" ومديريات شؤون اللاجئين، ومدارس الـVHS واختبارات اللغة، والتضارب في القوانين حسب كل مقاطعة، وضرائب العمل الأبيض، وذُلّ العمل الأسود، وكامبات اللاجئين، وصَهر الثقافات في بوتقة الثقافة الألمانية والاندماج. اسألوا أيّ لاجئٍ أضاع سنوات عمره...
أصارح القارئ، وأنا أتصدى للكتابة عن كرة القدم، أنني لا أفقه أي شيء في كرة القدم. في شبابنا كانت هذه اللعبة أيام جمال عبد الناصر وعاء ضخما يصب فيه حماس شعب بلا أحزاب للتواجد والمشاركة في شأن عام. وكان الشباب المثقف منا إزاء موقف من اثنين: إما الانغماس مع الملايين في الانفعال باللعبة، أو...
يحكى صاحب نوبل وعميد الرواية العربية لرجاء النقاش قائلا: قد لايصدق أحد أننى كنت فى يوم من الأيام «كابتن» فى كرة القدم، واستمر عشقى لها حوالى عشر سنوات متصلة، فى أثناء دراستى بالمرحلتين الابتدائية والثانوية. ولم يأخذنى منها سوى الأدب ولو كنت داومت على ممارستها فربما أصبحت نجما من نجومها البارزين،...
ظاهرة تناول المنشطات لتجاوز الإمكانيات الخاصة والتفوّق على الذات في استفحال متزايد. وقد شهدت الألعاب الأولمبية الأخيرة حالات متعددة لها. غير أن الإجراءات التي تُتخَذ عادة في حق الذين يتعاطونها، باستبعادهم وإقصائهم المبكّر، لا تدل على إدراك حقيقي لدلالة الظاهرة، التي يُقتصَر على النّظر إليها أنها...
انتهت الفرحة العارمة التي اجتاحت امتداد العالم منذ افتتاح تنافسيات المونديال، وخاصة على صعيد الوطن، بعد تألق المستوى الكروي المغربي معنويا في الآداء الرفيع للاعبيه، وما حققوه من ذلك في هذا “المونديال” بشهادة الجميع، فبالأحرى لو كان انتصارا… وهكذا كان عامل “الوهم” المكبوت هو الأسبق بأحلامه وآماله...
في عام 1968 صدرت عن دار الكاتب العربي- هيئة الكتاب- مجموعة محمد حافظ رجب الشهيرة" الكرة ورأس الرجل"، وأثارت في حينه ضجة أدبية ونقدية خاصة القصة الأولى منها التي سميت المجموعة على اسمها. في القصة تتحول رأس الانسان إلي كرة قدم يلعبون بها. وقد كان ذلك التصور الكابوسي وليد نكسة 67 وكان أيضا احتجاجا...
لست مهووسا بكرة القدم.. ومع ذلك ... احيانا وبصورة عفوية استمع لنشرة الأخبار الرياضية... ومع الزمن لاحظت أنه كثيرا ما يرد في تلك الأخبار، أن مدرب فريق المنتخب كذا، أو مدرب فريق النادي كذا قدم استقالته بعد فشل المنتخب أو الفريق الذي يقوده في إحدى المباريات أو التصفيات أو النهائيات، كما لاحظت...
قبل كتابة هذا المقال كنت أشاهد، عبر إحدى القنوات الفضائية، مباراة بكرة القدم في نهائيات كأس العالم تعود للعام 1986. إنها مباراة الأرجنتين وانكلترا في بطولة العالم بالمكسيك، وكانت مباراة دخلت التاريخ الكروي. كان دخولها التاريخ من خلال رجل واحد من بين اللاعبين الإثنين والعشرين الحاضرين في الساحة،...
في كتاب " ذاكرة النسيان " نقرأ لمحمود درويش توصيفاً وتحليلاً أدبياً لما جرى ذات يوم من صيف 1982 في بيروت حيث كان يجري نهائي كاس العالم باسبانيا وبيروت تعيش أهوال الحصار الإسرائيلي . آمل أن يتأمل الغوغائيون والمتعصبون و بعض أغبياء الإعلام الرياضي والحكام والمسؤولين من مستويات عليا.. في هذا النص...
اخراج المنتخب الروسي منتخبنا المصري من المونديال بثلاثة أهداف يؤكد أن قاعدة الانتصار هي التنظيم والبناء العام الذي تنخرط فيه المكونات الفردية، بينما أكد الهدف الذي أحرزه محمد صلاح أن عبقرية الموهبة الفردية تظل استثناء جميلا مثل الزهرة التي لا تخلق ربيعا بمفردها. وقد شهد التاريخ المصري في الثقافة...
لا يخفى على أي شخص مدى أهمية الرياضة في حياتنا اليومية، سواء تعلق الأمر بها كفرجة أو كممارسة، فهي كفرجة لا تكاد تعدل بها عند البعض شيئا ممتعا آخر، وهي كممارسة تصير في بعض الأحيان ضرورية للإنسان كما هو الماء والطعام، ذلك أن الجسم هو بحاجة إلى الطعام كما هو بحاجة إلى الترويض أيضا لدرجة أن عدم...
صورة نمطية تروج لها الميديا عن لاعبي الكرة؛ باعتبارهم مشاهير أو معتوهين، يجمعون المال ولا يقرؤون. مع أن عدداً من اللاعبين تحولوا إلى الكتابة، وأصدروا نصوصاً لا تقل متعة عن مشاهدتهم، وهم يركضون في ملاعب الكرة. على غرار ألبير كامو، الذي بدأ كحارس مرمى في «راسينغ الجزائر»، قبل أن يُصاب بالسل، يهجر...
قد يورطني فنجانٌ بالمقهى في التفرج ملء المضاضة على كرة القدم، لكن ليس بدرجة هوس تلحس العقول، لأني أبقى صامداً، لا أرغي وأزبد أو أقلب الطاولة، بل إن رغوتي لا تتجاوز حواف الفنجان بفعل القهوة التي أحاول قدر ما أملك من حاسة ذوق، أن لا أجعل الكرة تشربها بدلي، فأفقد متعتها البنية وأنشف أسفاً..! وما...
أحب كُرة القدم، ولكنني لا أتخذ من أيقونتها وثناً للعبادة يجعلني أنحدر برأسي لأفكر برِجْلي، التي قد يمضي تفكيرها أبعد من الكرة إلى الناس رَكْلا، فينقلب اللعب إلى ندم..! أحب كُرة القدم ولكنني أكره أن لا أجد مكاناً في مقهاي الأثيرة، التي أجد في ركنها القصي نفسي؛ فأعجب للسِّحر الذي تبُثُّه...

هذا الملف

نصوص
32
آخر تحديث
أعلى