كتاب كامل علي صالح المصري - مسرحية: الســفينة العائمة

مسرحية
الســفينة العائمة

تأليف
[CODE]00967773200150[/CODE]
2011م





الإهداء إلى
اليمن الذي تحمل احداث هذه المسرحية
و إلى روح زوجتي المغفور لها باذن الله الكاتبه / نوال المصري












المقدمة :

يقول النقاد : يعرف النص المسرحي الناضج من حيث عرض الأحداث وظهور الشخصيات وطرح الحوارات التي تتنامى مع بعضها فيتولد صراع فني
ومنتهى الإبداع يكمن في الصراع الذي يفرض الحل لما اوجد من اجله النص.

وقد حاولت جاهداً أن يتميز نص مسرحيتي بالنضج الفني . في تطبيق الشروط الفنية التي يطرحها النقاد من خلال تناولي لموضوع هام واستخدامي لرموز قادرة في توضيح المدلولات وتصوير الشخصيات بفنية ,فهي تتحرك بطبيعتها وتتحدث عن نفسها من خلال رصف الأحداث وتسلسلها , وقد اعتنيت بتوظيف الحوارات لتتقدم بالحدث وتتنامى معه , فيتولد صراع درامياً يلتف حول الموضوع الأصل ليبني حبكة فنية متكاملة تشهد بميلاد نص مسرحياً ناضج.

ولم أستخدم هذه الأدوات بهدف استعراض قدرتي وإلمامي بها ,بل لأخلق منها نصاً جديداً يسهم في تطوير كتابة النص المسرحي ,ويكمن التجديد في كتابة هذا النص من خلال استخدام الحوار الكوميدي لينهض بالحدث المسرحي من ناحية, ويعرض الأبعاد الجسدية والنفسية و الثقافية لكل شخصية من ناحية أخرى ويؤدي وظيفته فيقدم المتعة والإثارة وفي نفس الوقت يخدم ضمن الأدوات الفنية في النص المسرحي .

و اتمنى من الله التوفيق .



المـــؤلــف























شخصيات المسرحية



فاسودا ( مختصر من أسم فسكودا جاما الرحال البرتغالي )

كلن بس
(مختصر من إسم كرستوفر كلن بس البحار الإسباني )

صابر

الربان


نديم

أصيل


ناجي

عديم

مريم

عمر

الحاج ( مدرس التاريخ )


































المشهد الأول

الــديكور

خلفية بصورة بحر

وفي وسط المسرح مجسم سفينه

الأشخاص

الربان ــ فاسوداجاما ـــ كلن بس – عديم – نديم –

صابر ـــ ناجي ــ أصيل ــ الحاج ــ عمر ــ مريم


يفتح الستار

يدخل أصيل يجلس يقف عند مدخل السفينة, ينظر إلى الخلف, ينتظر دخول الربان و ناجي ,يدخل الربان يقف في مكانه بأعلى المسرح, يأخذ ناجي مكانه عند عجلة القيادة ,ثم يدخل فاسوداجاما وإلى جانبه نديم , يأخذ مكاناً وسط المسرح , ثم يدخل كلن بس بتعرج وهو يتكئ على عصاته , ويقف بجوار فاسودا.

.اصيل يرحب بهم

أصيــل :
تفضلوا .اهلا وسهلا .

يدخل صابر وهو يحمل ثلاث حقائب كبيره , يقف بجوار اصيل وقال :

صــابر :
لوسمحت , يا أخي ساعدني ندخل الشنط .

أصيــل : وانت , ليش هؤلاء الشنط كلها ؟.

صــابر : يا اخي ,إحنا مسافرين العالم المتقدم , ما ع نسافرش ذمار ضروري اشل حاجتي معي

أصيــل : هذا قد شليت العفش كله يا عم ؟

صــابر : عينك !! الله اكبر ,انت والحسد .

أصيــل : حسد مه ؟ يا عم ما عد بش فيك روح الذي يستاهل الحسد .

صــابر : (يصيح بصوت عالي يهزاء بأصيل وهو يلتفت يمين وشمال) ولد من هذا ؟ ييي : من يعرفه ؟

قم روّح يا ولدي ابوك بيدورك .

أصيــل : خلاص . ناهي ادخل .انت والزبج الحامض هذا الساع .



يدخل صابر ويا خذ مكانه عند حافة السفينة واصيل يطلق نهده عالية في نفس الحظة يظهر الحاج عند المدخل وهو يحمل كيس كبير على ظهره وكيس آخر في يده ,الحاج يحاول الدخول ويصتدم بظهر اصيل .

اصيل يلتفت إليه.

أصيــل :
انتبه .

الحـــاج : (بصوت خشن يدل على تقدم عمر صاحبه )ــ سامحني ياولدي .

اصيل يضع يده على الكيس يتفقد محتواياته ,ويقول:

أصيــل :
ما هو هذا يا حاج !!؟

الحاج وهو يضع الكيس من على ظهره ويجيب :

الحـــاج :
هذه شيشة وتوابعها ؟

أصيــل : شيشة مه !! يا حاج . إحنا في سفينة ,مش في صالة عرس .

الحــاج : ومافيها او ممنوع ؟

أصيــل : أيوه ممنوع ياحاج .

الحــاج : للمه ممنوع ,او معي متفجرات .

أصيــل : يا حاج افهمني ...

الحــاج : يا ولدي افهمني انت . الله يرحم والديّك. أنا مولعي , وما اقدرش ارتاح إلا بحقي الشيشه.

أصيــل : طيب يا حاج ادخل . الله يستر .

الحـــاج : هيا ساعدني هات الشواله هذه بعدي .

أصيــل : وهذا ما هو ؟يا حاج ؟

الحــاج : شوية حطب يا ولدي لزوم الشيشه؟

أصيــل : اهي اهي !! حطب في سفينه ,والله ما قد وقعت .



اصيل يرمي شواله الحطب إلى الخارج .

الحـــاج :
ما لك يا مجنون .ما فعلت ؟

أصيــل : ادخل يا حاج وإلا نزلت .

الحـــاج : للمه انزل ؟ او حق ابوك السفينه؟

أصيـــل : مالك يا حاج ما بتقل ؟؟

الحـــاج : لا تزعلش مني, انا امزح معك .

أصيــل : ماهو هذا المزاح ؟

الحـــاج : وانت ما لك؟ خل قلبك فساح .

أصيــل : هيا ادخل يا بو قلب فساح والله ان معك قلب ثمانين قيقا .

الحــاج : وانت فرمت قلبك يا ولدي فرمته .



يدخل عديم و اخته , يقفاء خلف الحاج

عديــم :
افسح الطريق يا أخ العرب .

الحـــاج : (وهو يلتفت إليه) منو هذا يا ولدي ؟

أصيــل : هذا .... هذا الزير سالم .

الحـــاج : وما جاء يفعل الزير سالم هانا ؟

أصيــل : مدري ... يمكن بيدورعلى جساس

الحـــاج : وما يشتي منه !؟

أصيــل : بينهم ثآر.. ادخل وابعد من الناس يدخلوا .



عديــم :
( يكلم اصيل )ــ معذرة يا أخي .أين السفينة الخاصة بالنساء ؟

أصيــل : ما هو ؟

عديــم : أليس هناك سفينة خاصة بالنساء ؟

أصيــل : مابش ..ما بلا هذه السفينه للناس كلهم .

عديــم : و لماذا لا تخصصون سفينة للنساء و...؟

أصيــل : (يقاطعه بسخريه )ــ مش انت في حمام بخار . قسم للنساء وقسم لرجال .

عديــم : اعلم أنكم لا تجيدون إلا الهراء .

أصيــل :(بتذمر) إنّا ع تسافرو ع تتحظرو مثل الناس .

عديــم : لا ادري ماذا أقول لكم . إلا كما قال الشاعر:

إذا كان ترك الدين يعني تحظر فيا اخت موتي قبل أن تتحضري .

مـريم : موت انته ,وانا برجع واقل لك موعملنا .

عديــم : إذن فلاعذر لي,هيا .

أصيــل : (يعلق بسخريه )ــ لكن ما بلا بحر واحد, يا اخ, وبعدى تقل تشتي بحر للنساء وبحر للرجال .

يلتفت إليه عديم ويقول :

عديــم :
من أنت يا رجل ؟

أصيــل : انا اصيل . وانت من انت ؟

عديــم : انا عديم إبن مقبل؟

أصيــل : (ساخراً)ــ الذي يسمعك يقول إنك عديم إبن شداد .



يدخل الجميع, كل يأخذ مكانا على متن السفينة , صابر ينبري إلى الأمام ويقول :

صــابر :
ياجماعة بطلوا السخرية هذه ,وخلونا نعيش على ظهر هذه السفينة اخوه ,

وتذكروا قوله تعالى (إنا خلقناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا ) ومن شان تدوم المحبه بيننا ,خلونا

نتعارف على بعضنا البعض.



ثم يضع يده على كلن بس ,الذي يتقدم إلى الأمام بتعرج وهو يتكئ على عصاؤه , واصيل يحاول تحليل شخصيته من خلال قامته الطويلة ولحيته الصفراء وتجاعيد وجهه وتصنعه في اختيار ملابسه البيضاء

ينقطع تركيزه وصابر يقول :

صــابر :
هذا هو الشيخ والأمام كلن بس .الرجل الذي جاب الدنيا شرقا وغربا في نشر الإسلام وقدم التضحيات وشارك في الحروب ضد الكفار والمشركين .



الحـــاج : ( يطلق ضحكة ساخرة بعد كل كلمة يقولها صابر )ــ وعقد صلح الحديبيه .

كلن بس : يا حبيبي ,قد عقدت عدة اتفاقات ومؤتمرات وفعلت أشياء مهمه في خدمة الإسلام

اهم من صلح الحديبيه واعظم

الحـــاج : (ساخرا)ــ بس .بس ماعد ناقص الا تقل انك عدمت رجلّك,عندما انفجر بكم الّلغم

في غزوة اُحد.



فاسودا : يا حج بطل حقك المهزله .

صــابر : ابرد لك منه .يا شيخ فاسودا, والآن نتعرف على الزعيم .

الحـــاج : (يهمهم مقاطعا للكلام )ــ أين الخير من وجه الغراب ؟.

فاسودا :(بخجل ) هاه ! ما قصدك يا حاج ؟!

الحـــاج : لا.لا أتفضل ,انا ........... .

كلن بس يحاول إنقاذ الموقف وهو يمسك بفاسودا.

كلن بس
: ومن الذي لا يعرف فاسكودا جاما : الملاح العظيم الذي يعرف أسرار البحار ونجومها وقد

عاشر البحر وخاض تجارب قاسية وخاطر بحياته في مواجهة القرش .



الحـــاج : وانا اقل.. من سبب الأزمة في البلاد !!

صــابر : ما لك يا حاج ما تسكت ؟!

الحـــاج : قصدي تتطمنو من ناحية سمك القرش, قدوه ضعيف مره , قدوه أصغر من الجمبري .

صــابر : يا حاج اسكت , اترك لنا فرصة نتعرف على الأخ .

الحـــاج : ما عد بلا يقل انه سحب سمك القرش إلى الربع الخالي وتركه يرجع إلى

المحيط الهادي رِجِل



الـربان : خلاص بس اسكت يا حاج .

الحـــاج : اهلا وسهلا بزعيمنا وشيخنا ومولانا وعاقلنا والكل في الكل . وأنا من رآيي نختاره

عاقل لحقنا السفينه هذه .

الربان يبتسم فرحاً بما قاله الحاج ,ويخطو إلى الأمام, يتهيئا ليلقي كلمته .



الـربان : اشكركم على ثقتكم وارحب بكم في سفينتنا ,التي ستحملنا إلى شاطئ الأمل ونلحق بجميع

السفن المسافرة إلى العالم المتقدم وثانيا ........:

يصمت الربان وهو ينظر إلى كلن بس الذي قاطعه يوجه كلامه للحاج :

كلن بس
: وأنا ليش ما تختارني يا حاج .

الحاج وهو يجهز مداعته ويقوم بإحراق حجرة الفحم ويرد :

الحـــاج :
أنت بتقول التدخين حرام .وأنا اشتي اعيش بحريتي .

فاسودا يتقرب من الحاج يثبت مداعة التدخين ويقول بتملق:

فاسودا :
وأنا حاج . ما لك ما تختارني .

الحـــاج : انت .والله ما اطلع معك فوق مُــتر .

فاسـودا : ليش يا حاج ؟ شوف كيف أنا اساعدك .

الحـــاج : لا قد ع تقود السفينه أنت, وقفت لي عند النقطه .



كلن بس : ما رأيك يا حاج . لو اقل التدخين حلال .ع تختارني اقود السفينه او ماشي ؟

الحـــاج : قم من جنبي , خليني اطعم نخس شيشه , ما عد معي إلا هذا الحجر .

كلن بس : قلنّا بطل الدخان يا حاج . وقم سير ابصر لك مقبره .

الحـــاج : قم من جنبي يا اعرج , قبلما اقوم اقطع لك الرجل الثانيه واخليك تتقلب ساع الحبحبه .

الجميع يضحكون .

أصيــل :
طيب . طيب, لو سمحتو يا إخوتي كلمة أخيره للسيد الربان .



الـربان : أشكركم على ثقتكم , مرة اخرى ,واحب أن نحتفل بالتزامن مع هذه المناسبة الغالية ,ومن أجل مواكبة العصر, فلابد أن نعترف بحقوق المرأة ومساواتها بأخيها الرجل, وفي هذا اليوم ستمنح المرأة فرصة عمل . وسنحتفل بتكريم المرأة .وأمام الجميع ,اسلم مفتاح مطبخ السفينة للسيدة مريم .



مريم تتقدم بخوف وقلق وتأخذ المفتاح , الجميع يصفق , الربان يضيف .ومريم تغادر المكان إلى المطبخ :



الـربان :
وبهذه المناسبه .اٌوجه المسئولين بتوزيع عشر لبن لكل واحد منكم وذلك

من اراضي المحيط الهندي

.

الحـــاج : (يعلق وهو ينفث الدخان)ــ لي منع ابوك يا سيادة الربان, وصي عليهم يخلوا حقي الأرضية على

خط سمك القرش.على سب لا فعلت لي دكان وإلا شيء .

الـربان : ولا تقلق يا حاج .

الحـــاج : والبصيره. ياسيادة الربان ,عمدوها لي بختم عاقل البحر .

الـربان : ولا تقلق يا حاج .

عــمر : يا سيادة امربان خليهم يرجعوا حقي امعشة ويشلوا لهم نصيبي في امحيط امهندي .

الـربان : طيب ولا تقلق .

الـربان : وكلمة أخيرة اقولها لكم ,إن السفينة ملك للجميع والكل مسئول عن سلامتها , واعلمو ان

نجاة السفينة تعني نجاة من فوقها,وهلاكها يعني هلاك الجميع. والسلام عليكم ورحمه الله.



الربان يدخل إلى غرفته الخاصة . الجميع يهتفون :

الجميع يهتفون :
بالروح بالدم نفديك ياربان . بالروح بالدم نفديك ياربان .

الحـــاج : (بصوت عالي وهو يتهيآ للنوم )ــ اصه يا جن خلونا نرقد لكم .







إظلام





تظهر السفينة في الظلام , وحركة الموج تظهر بوضوح عبر الأضواء و مكبرات الصوت.

موسيقى تصويريه تصاحب الحركات

يظهر ظل فاسودا عند حافة السفينة وكلن بس يقترب منه يقف بجوار ,

فاسودا : (يلتفت إليه )
ــ كيف حال مولانا ؟

كلن بس : اتركنا من الحركات هذه ,واسمعني ما اقل لك .

فاسودا : آمـــــر .

كلن بس : انا قدمت لك خدمه , وبصراحة انا اشتي منك مقابل هذه الخدمه .

فاسودا : وانا مستعد .

كلن بس : اسمع انا في راسي خطة من اجل نتخلص من عدونا في هذه السفينة

.وساعتها نتصرف على راحتنا ونحقق احلامنا .



فاسودا : وماهي هذه الخطه؟؟

كلن بس : هات اذنك .ما اقلك .

يقترب منه ويكلمه إلى إذنه بهمس . فاسودا يعتدل :

فاسودا
: لكن هذا مش في صالحنا ولا في صالح سفينتنا و..

كلن بس : أهي .اهي الرجال صدق نفسه انه رحال عظيم وخبير..اسمع انا كبرتك من اجل تخدمني .

فاسودا : اص لا تفضحنا .ع تصحيهم .

كلن بس : لا خليهم يصحوا من اجل يعرفوا حقيقة الرحال العظيم .

فاسودا : خلاص .. انا مستعد انفذ طلبك هذه المرة .

كلن بس : مع السلامة

كلن بس يتجة إلى الداخل وفاسودا يقف في مكانه, وبعد دقائق يعود كلن بس إلى مكانه بصمت دون ان يشعر فاسودا بذلك .





تعود الأضواء من جديد

يظهر فاسوداجاما في البرج الأمامي للسفينة


والبقية في أماكنهم وسط السفينة , ويظهر ناجي عند المقود .

يترك عجلة القيادة ويقترب من عديم يحاول ان ييقظه من نومه .

نــاجي :
عديم . عديم



عديم يستيقظ مذعوراً

عديــم :
نعم . نعم ما الذي تريده .

نــاجي : يا اخي انهض . روح كلم مريم تشوف لنا اي حاجة ناكلها .بسرعه .

عديــم : حالا .

كلن بس يستيقظ

كلن بس
: صباح الخير يا شباب

ناجـي وعديــم: صباح الخير .

كلن بس
: ياللا يا شيخ عديم روح شرف اش جهزت لنا السيده مريم .وانا با اصحي الشباب .

عديم يغادر المكان إلى الداخل وكلن بس يصيح بصوت عالي :

عديم : يللا يا شباب يللا استعدوا ليوم جديد يللا اصحوا ..

الجميع يستيقظ وكلاً يقوم بتهيئة نفسه . يدخل عديم ويقف امام ناجي ويقول بتلعثم :

عديــم :
سيد ناجي .

نــاجي : خير ما به .

عديــم : ما كنت احب ان اخبركم بآمر شوؤم .

نــاجي : اين الصبوح ؟ يا وجه الشوؤم .

عديــم : مصيبة يا اخوتي مصيبه.

نــديم : ما هي المصيبة ؟ ما حصل ؟

عديــم : الدقيق يا اخي .

صــابر : ما له الدقيق ؟

عديــم : لا ادري كيف وصلت إليه المياة؟

عــمر : دقدقوا اسنانك .وانت ما بتفعل .

نـديم : لا .لا يا عمر هذه مش غلطته ..هذا غلطة مريم هي المسئول على المطبخ .

كلن بس: لا .غلطته ولا غلطة مريم هذه غلطة سيادة الربان الذي سلمها مفتاح المطبخ

وهذه هي النتيجه .عندما تكون المسئولية بيد مره .

صــابر : الربان سلمها مفتاح المطبخ لانه عملها ,اما حماية الطبخ فهذا مسئولية عديم .

عديــم : وربي إنها لخيانه . وبيننا من فعل فعل السؤء.

نــاجي : المهم الآن شوفو لنا حل ,لا تجلسوش تهرموا لما نموت جوع .

نـديم : ما هو الحل الذي ع نشوفه .

نــاجي : المهم شوفو حل , انا جوعان قوي .

فاسودا ينزل من برج المراقبة . يقف أمامهم ويقول :

فاسودا :
خلاص يا جماعه لا تقلقوا .

صــابر : خير يا مولانا ؟؟

اصيل ينهض من فراشه ويقف خلف فاسودا الذي قال :

فاسودا :
انا اعرف جزيرة في هذا الإتجاه تجنن فيها أشجار الفواكه والماء العذب وكل حاجة .

ما رأيكم نفعل زياره إلى عندها ؟

أصيــل : زيارة مه !! يا عم , إحنا وسط المحيط ؟؟ ماع نفعلش زيارة إلى دار الحجر .

كلن بس يتولى الرد عليه :

كلن بس :
اسكت أنت, أنا داري إنك زباج ــ (يوجه كلامه إلى الجميع) ــ ما رأيكم يا اخوان ؟

صــابر : هي قريب ؟ وإلا بعيد؟ .

فاسودا : مش بعيد قوي .المهم نحصل على الاكل , ونرتاح وبعدى نواصل الرحله.

نـديم : امانه يا جماعه .قد اسمها رحله .

الحاج ينهض من فراشه ويقول ينادي اصيل :

الحـــاج : هيا اين ع نسير يا اصيل من صباح الصبح .

أصيــل : (ساخرا ) قالو ا نفعل زياره إلى هنيه هاه للجزيرة النائمة.

الحاج : المهم لا نتأخر.

كلن بس : يا رجال وأنت خلينا نرتاح .ما لك مستعجل ؟؟.

فاسوداجاما:( وهو يعود إلى مكانه ) تعال يا نديم تعال .

نديم يقترب من فاسودا الذي يهمس في اُذنه ثم يتركه يغادر المكان .



كلن بس يلتفت إلى ناجي الذي ينشغل بعجلة القيادة ويقول :

كلن بس :
يالله اطلع يا سواق. وبعدى با يحلها الحلال .

نــاجي : يمين وإلا شمال .

كلن بس : شمال وبعدى يمين وبعدى شمال وبعدى يمين .

أصيــل : الأخ سواق تك تك .

الحاج يقول وهو يجهز المداعه :

الحـــاج :
هيا ,وقف لي بعد الجوله , انزل اشتري لي شويه فحم لحقي الشيشه.

يضحك الجميع .

عــمر :
جيبو له حبه شقاره يا جماعه من معه دخان ؟.

الحـــاج : ما تعجبنيش الشقاره ما تعجبني إلا الشيشة .

فاسوداء وهو يرمى صنارته في البحر يوجه كلامه للحاج :

فاسودا :
قل لاصيل يدي لك شويه فحم ,هوذا الفحم الحجري خيرات .

الحـــاج : ايوووه .. رضي على والديك .



الحاج يتجه ناحية أصيل الذي يزود السفينة بالفحم الحجري.

أصيــل :
عفوا يا حاج ما اقدرش.

الحـــاج : ليش بتعاندني يا ولدي ما فعلت بك .

أصيــل : يا حاج هذا حق عام .

فاسوداجاما: (زاجرا)ــ اعطيه شويه فحم يا جلده , كله بسببك انت الذي رجمت حقة الحطب .

نديم وصــابر : ايوه صح , ايوه صحيح.

اصيل يقدم للحاج عدد من قطع الفحم .

فاسودا : ـ (يصيح وهو يخرج سمكه)ــ
هاي سمكه سمكه.الصيد موجود يا جماعه .

ثم يضيف يوجه كلامه إلى اصيل :

لوسمحت يا اصيل إعطينا شويه فحم نشوي السمك .

أصيــل : عفوا يا شيخ فاسودا هذا الفحم مخصص لمحرك السفينة فقط .

فاسوداجاما : يعني ماهو مخصص إلا للسفينه وللبوري حق الحاج عبده وبس؟

ما رآيك يا شيخ كلن بس في هذا الكلام .

كلن بس : آرى ان شواء السمك اولى من إستخدام الفحم لما هو حرام. وهذا من حقنا فأن لم نحصل عليه بالمعروف والا قمنا باحتجاج هيا اصرخوا معي .

كلن بس :(يهتف بصوت عالٍ ) ياربان ,ياربان .خصص فحم للجوعان .الفحم مخصص للدخان .

يعود عديم ويقف جوار كلن بس ويقول :

عديــم :
ما الذي يجري يا مولانا ؟

فاسودا : (مقلدا له). فيما بعد ...اصرخ معي ذلحين .

ينظم إليهم البعض, يتجمعون كصف واحد , يهتفون بنفس الشعار .

الربان يخرج إليهم ويقول :

الـربان :
لو سمحتوا يا شباب لو سمحتوا . اسمعوني .

كلن بس : اسمعنا انت يا سيادة الربان , سلمت المطبخ للسيده مريم وبسببها اصبحنا بلا اكل .وقلنا سهل ولآن يجي السيد اصيل ويمنع علينا الشويه الفحم , ويتحكم بحياتنا ويحرمنا من ابسط حقوقنا من الان يا احنا يا اصيل في السفينة هذه .

عديم ونديم وصابر ( يهتفون )ــ ارحل ارحل يا اصيل ولا ترحل بالصميل

الـربان : اسمعوني .اسمعوني ..قانون السفينه يكفل لكم حريتكم. والذي يتجاوز حدوده غيره اخير منهواسمحولي اعين السيد كلن بس مسئول على مخزن الفحم .وارجوا ان يكون على قدر المسئولية

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الربان يغادر المكان ويقف كلن بس في مكانه ويقول :

كلن بس : شكرا لوقفتكم الجاده ونيتكم الصادقه في تحسين اوظاعكم . ومن اليوم مافيش اي حاجه

مستحيل كل واحد يخذ حاجته وارتاحوا وسنحقق احلامنا مادمنا معا وليكن شعارنا كلن بس.



الجميع : (يهتفون )ــ كلن بس .كلن بس

فاسوداجاما يأخذ فحم . ويعود إلى مكانه يباشر شواء الصيد .

الجميع يتجه ناحية الفحم يأخذ حاجته ويحتفلون بالشواء

عديم يأخذ المبخرة ويقول :

عديــم :
لعمري إنها لمناسبة عظيمة ,ولا بد من إحراق البخور.

كلن بس ينادي عديم

كلن بس
:عديم .هيا أيها الأحمق .احظر المدفئه اولاً.

عديــم : حالا يا سيدي .

عديم يحظر له موقد مملؤء بالفحم .

عمر يأخذ كيس كبير ويضعه امام اصيل ويقول :

عــمر :
اتفضلو ياجماعه هبيت لكن فحمو .

أصيــل : ليش هذا الاسراف بكله يا عمر .

عــمر : ارتاحو شوو سمكو. هذا من حقكن .

أصيــل : من قال لك هذا الكلام ؟؟

عــمر : كلـن بس .

أصيــل : كلن بس . الله والكلمه ,هذا هو الأسم الحقيقي.

عــمر : شعارنا كلن بس .

أصيــل : هيا قد ع نشوف إلى اين ع يوصلنا كلن بس هذا .

فاسودا يأخذ قطعة من الشواء ويقول يوجه كلامه لآصيل :

فاسودا
: تفظل معانا يا بش مهندس اصيل.

أصيــل : كلون بس.

فاسودا : ظز.. غيرك ارحم

يتجه بقطعة الشواء ناحية ناجي ,يقف بجواره ويقول:

فاسودا
: اتفضل يا اخ ناجي , كُل , أنت تستاهل ,انت اكثر واحد بيتعب ,وماحد بيهتم بك .

نــاجي : شكرا لك .

فاسودا : يا عديم .هات المشروب, لأخونا ناجي .

عديم يحظر المشروب ,ويقف بجوارهما , فاسودا يأخذ الكأس من يده ويقدمه لناجي .ثم يأخذ الخريطة ويضعها في جيب عديم وهو يقول:

فاسودا
: بالهناء, يا اخ ناجي .

ثم يمسك بعديم ,ويتجه إلى الجهة الأخرى وهو يقول :

فاسودا
: اسمعني

عديــم : كلي آذانٌ صاغية .

فاسودا : احتفظ بالخريطة عندك . وانتبه تطلع منك اي غلطه .

عديــم : اطمئن .

وفيما هما يمراء ن من أمام كلن بس الذي صاح مناديا :

كلن بس
: عديم .

عديم يلتفت ناحيته وهو يؤشر له بالإقتراب منه . يتجه ناحيته ,وفاسودا يعود إلى مكانه .

عديــم :
(وهو يقف امامه )ــ ما الذي تآمر به سيدي .

كلن بس :ــ (يعلق بسخريه يردد جملته )ــ ما الذي تآمر به سيدي!؟ الذي يسمعك يقل انك

من رجال حول الرسول .لكن في الحقيقه انت واحد ما عندك نخوه ولا كرامه ولا ...



عديــم : ما هذا الكلام ؟ استحلفك الله ان تصمت ؟

كلن بس :(يغير لهجته يقلد عديم ) لن اصمت وسانهي المنكر . وان لم افعل فستحل على هذه السفينة لعنة

الغرق .

عديــم : حسبك يارجل .

كلن بس : (بضيق ) بلا حسبك ! بلا وجع رأس! يا عم البحتري .اسمعني ما اقل لك, وجود اختك مريم

مع الربان في غرفة واحده غلط وانا ساكت عليك ,لكن عليا النعمه لو ما تعطيني

الخريطة الذي في جيبك , لا افضحك أمام الناس كلهم ,واخلّيك أنت واختك......

عديــم : ( مقاطعا ) لكنها ليست لي .

كلن بس : خلاص خليها تنفعك ــ (بصوت اعلى )ــ يا جماعه ..

عديــم : ــ (وهو يسد فمه ) ــ انتظر ! خذ ولكن دع اختي وشأنها .

يعطيه الخريطة ثم يتجه ناحية المطبخ .

كلن بس يدس الخريطة في جيبه ويقهقه وهو ينظر إلى فاسودا . في نفس الوقت يصيح ناجي.

نــاجي :
وين الجزيرة ؟ يا كلن بس

كلن بس : هاه ؟؟ امشي .امشي .عاديه بعيد شويه.

أصيــل : خلاص. يا ناجي خلاص. أبوها الجزيرة هذه . اتجه طريقك وبس

كلن بس : وأنت مادخلّـك ؟ .

أصيــل : كيف ما دخّلني ؟هذا طريقنا كلنا ومستقبلنا كلنا ,والسفينة مش حقك وحدك .



كلن بس : وأنت ما عليك بتاكل روحك , اجلس سكته مثل الناس وبس .

أصيــل : ما عد اسكتش وعد اكلم الربان .

يتجه أصيل إلى الداخل

كلن بس :
يا لله ياجماعه نبدى الحفله.



الجميع ينشغلون بالشواء والرقص واللهو, كلٌ يرقص على كيفه


إستعراض عشوائي لمده ثلاث دقائق



اصيل يدخل يقف بجوار ناجي ويصيح كأنه سيعلن أمرا هام :

كلن بس
: هيا ما فعل حقك الربان هذا ؟

أصيــل : يا جماعه السفينه تواجه مشكله , بسبب عبثكم بالفحم, اصبحنا نعاني من ازمة وقود.



نديم : وايش الحل احنا نشتي نصل إلى العالم المتقدم بسرعه, يكفينا تعب ومشاكل .

أصيــل : احنا نستاهل كل الذي بيحصل لنا ..

فاسودا : انا عندي حل واتمنى يعجبكم .

صــابر : ما هو الحل هذا ؟



فاسوداجاما : الحل نقطع شراع السفينه هذا ونستخدمه وقود للسفينه . لأن مابش له

فائده واحنا بحاجتة كوقود لمحرك السفينه .



أصيــل :
يا اخي حرام عليك ,ايش من حل هذا ؟؟.

فاسودا : ليش او ما اعجبكش رآيي ؟

أصيــل : لا ...

فاسودا : يا جماعه هذا الرجال ما بيعجبه ولا شيء ,وما يعجبه إلا ينتقدني .ويعاندني

أصيــل : انا اعاندك لآن رآيك اعوج .

فاسودا : اسمعوا يا جماعه انا صبرت على هذا الرجال كثير ,لكن عليا النعمه لو ما يبرر سبب عناده لا ارمية البحر ساع الحبة الدخان هذه .



وهو يرمي بعقب سيجارته إلى البحر .

أصيــل
: انا عد اقلكم يا شباب سبب اعتراضي على رآيه وانتوا احكموا عليا والا عليه .

..أنا قلت ان رايه اعوج لآن الخشب يتلف بسرعه ومش مثل الفحم الحجري

والشراع هو وسيلتنا الوحيده بعدما يخلص علينا الوقود . لكن لو قطعنا الشراع ساعتها ع نبقى

بلا وقود ولا شراع .

عــمر : والله انك رجال عاقل يا اصيل .

نــاجي : معك حق يا اصيل .

فاسودا يدفع عديم إلى الأمام كأنه يرغمه على الإدلاء برأيه .

عديــم :
ما لكم ولهذا الشراع , هل تحبون البقاء تحت رحمة هذا الشراع المراوغ ,وتعانون

من طول السفر والجوع والبرد والمرض . وقد تموتون قبل وصولكم إلى

شاطى الامل, هيا اقتلعوا هذا الشراع الذي يثقل السفينة بلا جدوى و لا فائدة .



فاسودا : الم تسمعوا ما قاله عديم ؟ هيا يا رجال هيا .

عــمر : (باللهجة التهامية )ــ ما لكنْ يا مجانينو ؟!! هذا امشراع حق امسفينه واللي با يكسر امشراع

بانكسر امظهر حقه.



عديــم : ومن تكون أيها الأسود ؟

عــمر : ما تعرفيش ؟؟؟

عديــم : لم اعرفك ؟؟

عمر :(بسخريه مقلدا له)ـ تبا لك .

عديــم : تباً للعبيد الذين يتطاولون على اسيادهم.

عــمر : (ينادي مريم) وا مريم .

مريم تقف على الباب تنظر إليهم وتجيب :

مريم :
(بلهجتها التعزية )ــ مو هوه ؟؟

عــمر : تعالي خذي ابو جهل هذا , قبلما اهبلوه لطمه ترجعه لمعصر امجاهلي .

مريم تقترب من عديم .

مريم :
(وهي تمسك بعديم )ــ اش في بك يا عديم تعال اجلس وهم شيسدوا.

عديــم : (يدفعها بقوه )ــ عودي إلى مكانك ,عليك اللعنه .

مريم : اقل لك تعال اجلس مو دخلّك انته .

عديــم : ( يصفع مريم على وجهها ويصيح )ــ اتركيني أيتها الحمقى.

عــمر : (يدفعه بقوه )ــ يا قليل امحياء ترفع يدك على امحرمه .

عديم يرتمي على الأرض ويقع على الشيشه الخاصه بالحاج وتتحطم تحت جسد عديم الضخم.

الحـــاج :
أهه, أهه, كسرتو حقي الشيشه يا جن . الله اكبر عليكم .



عديم ينهض ويتجه ناحية الشراع يكسر السارية الأولى .

ينظم إليه نديم وصابر,يقوموا بقطع الشراع,


البعض الأخر يتصدى لهم ومنهم اصيل وناجي وعمر

فاسودا يمسك بيد كلن بس ويغادران المكان.

عمر يسدد لكمه إلى رآس عديم , الآخر يرتمي على الأرض .

ويحدث وهرج ومرج وعراك بين الفريقين .




عديم يحاول النهوض وهو يستند على حافة السفينه , ينظر إلى الأسفل ,ثم يستدير ويصيح في الجميع

عديــم :
توقفوا .. توقفوا . ما الذي تتقاتلون من اجله ؟؟ لقد خانونا هؤلاء الساده !!

انظروا. لقد خدعونا وغادروا السفينه ...اخذوا احلامكم .

عمر ينظر في اثرهم ويقول :

عــمر :
الله يلعنكن يا ملاعين . هديتن السفينه وبكتن .

الجميع يقفوا مبهورين . اصيل يتجه بسرعه ناحية الخزانه يتفقدها .

ثم يلتفت إليهم ويقول :




أصيــل : اخذوا كل حاجه, حتى الخريطه.اخذوها .

وبعد صمت قصير يضيف

أصيــل :
والآن مارآيكم ؟ نستمر في العراك لوما نموت ؟ او نتفاهم ونختار طريق النجاة .

نـديم : على ايش با نتفاهم ؟ كل شيء ضاع ,وماعد باقي الا ننتظر لوما يجي الموت ونرتاح ؟!!

مــريم : خلاص ضاعت المرجله . باتستسلموا با ترضوا باذى الوضع اللي تركوه لكم هذولا الخونه

. فكروا بمستقبل عيالكم . يا رجال



نــاجي : لا تيآسوا يا اخوان ,هكذا طبيعة الحرب ناس يحرق النار وناس يحرق بها ,

واحنا اكتوينا وهذا مكتوب لنا من اجل نصحى , لكن لازم نعيش ونمضي بالسفينه .واذا كنا قد

فقدنا الخريطة والمال . فلن نفقد الإرادة والأمل .



صــابر :
اسكه قل لي ــ من أين با يجي الأمل هذا ؟ الفحم خلص ,الشراع حطمناه بايدينا , والخريطة

اخذوها حمران العيون .

نــاجي : هذا بسبب جهلنا . لكن الآن نتحمل ونضحي من اجل ان نعيد الحياه إلى ارواحنا .

أصيــل : عنده حق يا جماعه اذا اتفقنا وتفاهمنا , وتعاونا با نقدر نعيش ونواصل المسيره .

نــاجي : تعالوا يا جماعه . نعيد بنا الشراع بشكل سليم وبما يتناسب مع سفينتنا .

أصيــل : لا تيأسوا من رحمة الله ,الامل موجود . باقي معانا وقود , وبا نستغل هذه السواري الفاسده

وهذه الأشياء اللي مابش لها فايده ونستخدمها وقود لمحرك السفينه.

الحـــاج : المهم يا استاذ اصيل , لاتنسو , الفحم لحقي المداعه يا منعاه ؟

نــاجي : خلاص يا حاج كفايه عبث .

الحـــاج : يا عيباه عليكم والمعامله بتعاملوا مدرس التاريخ حقكم, إنّـا ويهون عليكم تخلوني بدون مداعه .

أصيــل :
هو ماذحلت بك الا الشيشه يا مدرس التاريخ .المفروض انك الذي تذكرنا بالدروس اللي

سجلها التاريخ , وبدل ما نتقاتل , نتكاتف ونكون يد واحده , نقدر نرسم لنا

خريطة نمشي عليها ونقرر مصيرنا

.

الحـــاج : انا لا يمكن اصدقكم ,الا اذا اثبتو لي صدق مشاعركم .

نــاجي : وماتشتي نفعل. ننتحر من اجل تصدق .

الحـــاج : اشتي تحبوا السفينه هذه مثلما تحبو نفوسكم .اشتي تتنازلو عن اطماعكم,وتضحو بمصالحكم

الشخصيه قربان لهذه السفينة , من اجل تزداد قوتها ,وتحرقوا ثقافة الكراهية الذي كسبتوها

وتبدلوها بثقافة الحب والصدق .

ناجي :( وهو يأخذ كتاب ضخم ) ــ انا كتبت مخطط مصلحتي في هذا الكتاب .لكن من اليوم ماعد يهمني

مصلحتي .ومصلحة السفينه اهم عندي .احرقوه يمكن ينفع .

عديــم : وانا كانت مصلحتي تبقي اختي مريم في المطبخ , من اجل نآمن اكلنا وشربنا, لكن من اليوم

نشبع كلنا او نجوع كلنا .

صــابر : وانا هذه الشنط كانت تهمني في مصلحه لكن ماعاد يهمني الا مصلحة السفينه ,احرقوها .

نـديم : وانا هذه صنارة الصيد والسمكه اللي تطلع فيها نتقاسمها كلنا .

الحـــاج : وانا .اهه مادام وقد عقلتوا .

يأخذ مداعته ويرميها جوار محرقة الفحم .

ثم يقترب من اصيل ويمسك يده ويضيف :

الحـــاج :
الذي معانا يحط يده فوق ايدينا .

الجميع :
كلنا معك.

الجميع يضع يده

نــاجي : (يصيح )
تحيا سفينتنا الجديدة .

الجميع :( بصوت محلحن يملأه الحماس)


تحيا سفينتنا الجديدة .

من اجل عزتنا

من اجل امتنا

من اجلنا


نبني سفينتنا ونحميها

تلعو سفينتنا على امواج من دمنا

وترسو فوق كل احلامنا

هي حلمنا

هي همنا

هي اصلنا

هي حبنا

فهي الحياة وهي العقيده


هيا بنا نبني سفينتنا الجديده













النهاية

مسرحية كوميدية هادفة

تأليف : علي صالح المصـــــــــري

لايسمح بعرض المسرحية او نشرها باي شكل من الاشكال او الاقتباس من النص

الا بموافقة المؤلف 00967773200150

تعليقات

لا توجد تعليقات.
أعلى