محمد أحمد مخلوف

تهانٍ عبد الواحد السويح - تونس قالت المساجد التي طلقتها : هنيئا لك بالفرار من أتون الكفر لا أقوى مثلك على معانقة البحر أو مغازلة برق يخترق شجرة لا أقوى على الركض فوق السماء و قال القفص الذي هجرته : هنيئا لك بالفرار من أتون الملل هنيئا لك بالتماع السماء على جناحيك هنيئا لك بمباركة الشجرة بالرقص...
غفوة نص السيد التوي إن لم تخني الذاكرة قتلت حلمًا كتمت أنفاسه هنا بدم بارد شربت كأسا وكأسا وبهدوء حدثت الشجرة عن كلّ شيء حينها لم أكن غاضبا وإنّما كنت ادندن أغنية لا اعرف كلماتها جيدا واضرب الأرض بقدميّ مثل مروض في السرك. مرّ طائر ثم آخر ومرت عصافير كثيرة كان الماء يسيل من بين أصابعي قبل ان...
سأحكي لكم حكاية ... ربما للبعض منكم عادية و للآخر منكم حزينة ... ذات رحلة كانت انفاسي ثقيلة ... جدا و نفسيتي متعبة عليلة ... و جميع المارة يتأفّفون وجوههم صفراء فاقعة ذلولة ... لا يحركون أجسادهم المتراصّة ... يتدافعون بالكاد نحو شباك التذاكر ، اعتلى صوت احدهم : متى الرحلة القادمة ؟! تأتي الاجابة...
سأحكي لكم حكاية ... ربما للبعض منكم عادية و للآخر منكم حزينة ... ذات رحلة كانت انفاسي ثقيلة ... جدا و نفسيتي متعبة عليلة ... و جميع المارة يتأفّفون وجوههم صفراء فاقعة ذلولة ... لا يحركون أجسادهم المتراصّة ... يتدافعون بالكاد نحو شباك التذاكر ، اعتلى صوت احدهم : متى الرحلة القادمة ؟! تأتي الاجابة...
اتخذ السويح قراره في الخروج من حياته الماضية ليصف لنا رحلة الخروج من ماضيه و كل ما يربطه به إلا من جسده الذي حافظ عليه لتخليد هذه الرحلة، انه فرعون جديد يريد الخلود، و لكنه لم يحنّط هذا الجسد بل طهّره " بزجاجتي mornag" ليمزج بين الروح و الجسد، فالخمرة تنشي الروح و تبعث في الجسد حياة جديدة هي ما...

هذا الملف

نصوص
35
آخر تحديث

كتاب الملف

أعلى