محمد الناصر شيخاوي

لا شيء يحجُبُ الصّمتَ أقف الآن خلفي خلفي تماما لأراني من زاوية أخرى هذا يُمكّنني من استعادة ملامحَ ماءٍ وطينٍ شخوصا أضعتُ عناوينها وصُورا قديمة أقف خلفي كي أسنُدَ خطوات مُرتبكةً ضلّتْ طريقها ذات عبور خاطف أقف ورائي أُحدّق مليّا في هذا الذي أمامي فلا أعرفه ماذا أنا فاعل لو جاءتْ كعادتها ولم...
مَالَتْ على بَيْتِي في لَيْلَةِ صَيْفٍ مُقْمِرَة كَانَتْ مُجَرَّدَ عابِرَة تَرُومُ شَرْبَةَ مَاءٍ لَا أَقَلَّ وَلَا أَكْثَرَ قلت عَلَى الرَّحْبِ وَالسَّعَةِ إغلقي الباب وراءك لَوْ سَمَحْتِ وَتَفَضَّلِي بِالْجُلُوسِ هُنَا هُنَا بجانبي على الْأَرِيكَةِ تَحْتَاجِينَ لِبَعْضِ الرَّاحَةِ قَبْلَ أَنْ...
إلى تشي جيفارا وجميلة بوحيرد ذَاتَ أُمْنِيَةٍ اِلْتَقَيَا عِنْدَ نَاصِيَةِ الْفَجْرِ كِلَاهُمَا كَانَ يَحْمِلُ نِصْفَ وَجْهٍ للصَّبَاحْ تَعَانَقَا تَبَادَلَا قُبُلات التَّشَوُّفِ وَقَبْلَ أَنْ يَفْتَرِقَا تَقَاسَمَا وَعْدًا وَقُرْصَ شَمْسٍ حَامِيَهْ محمد الناصر شيخاوي...
صَبِيحَةَ كُلَّ يَوْمٍ نَجْلِسُ مَعًا نَتَنَاوَلُ حَلِيبًا وَخُبْزًا بِالزُّبْدَةِ وَالْعَسَلْ وَعَصِيرًا مِنَ الْغِلَالِ إِنْ أَمْكَنَ وَإِلَّا فَبَعْضًا مِنَ الْجُمَلِ هُنَا وَهُنَاكَ وَحِوَارًا وَاضِحًا كُلَّ الْوُضُوحِ أَنَّهُ مُفْتَعَلْ ثُمَّ نُنْهِي عَادَةً بِاحْتِسَاءِ فِنْجَانَيْنِ...
حَدَثَ الْفَارِقُ مُذْ عَرَفْتُكِ فَلَمْ يُفَارِقْ عِطْرُ الْوُرُودِ دَمِي وَغَدَتْ كُلُّ الْفَرَاشَاتِ الْبَرِيئَاتِ ، كَهَبَاءٍ دُرِّيٍّ فِي ضُحَى يَوْمٍ مُشْمِسٍ ، تَحُطُّ عَلَى يَدِي وَٱسْتَوْطَنَ شَدْوُ الْحَيَاةِ عُيُونِي فَبِالْعُيُونِ أَشْدُو لَا بِالْفَمِ وَأَرْسُمُ بِالرَّقْصِ...
إلى وديع سعادة الذين يستعيدون الحياةَ في يومِهمُ الأخير يُحدِِّقون بشراهة في أشياء لم يكونوا قبل ذلك يُعيرونها اهتماماً كبيراً الذين يستعيدون الحياة في يومِهمُ الأخير لا يفهمون ما يجري حولهم وكأطفال سُحِبتْ منهم لعبهم يبكون كثيراً الذين يستعيدون الحياة في يومِهمُ الأخير تُعيدهمُ الحياةُ...
بين جفاف وطوفان يتأرجح الماء ؛ لعبة تقطع الأنفاس ! ~~ نذير حرب نووية ؛ قطرة ماء ! ~~ على تخوم الماء تدور حرب طاحنه ؛ " داحس " و " غبراء " ...
بكأسين من نبيذ شعبيٍّ رخيص أكسب وِدَّ ليل شتويٍّ بارد مُجَرَّدُ اقتراب من خطوط التَّماس -- الوقت محاولة فاشلة لقتل الموت -- جثث القتلى دليل آخر على بؤس هذا العالم -- الجوع مِشْرطٌ بِيَدِ جَرَّاحٍ فاشل -- الحرب السِّيبرانيَّة عملية تجميل لوجه قبيح -- كل رصيد الإنسانية من البداية إلى النهاية...
من بؤبؤ عين سحرية أترصد الوقت الجاثم على الباب كان يرتدي بِزَّةً عَسْكَرِيَّةً يبدو طويلا ، شاحب الوجه و دون أن أفتح الباب أمد يدي أتلمس ملامحه المبهمة أطلق النار عليها فجأة أسمع قهقهات بمذاق جرح غائر أسحب كفي و إذا بها مقاطع فيديو لحرب هجينة قادمة شريحة بيانات " فايف جي " و قائمة بأدوية...
استوقفتني مومياء مقعدة كانت تجلس على كرسي يتأرجح أفكارها كانت هي ايضا تتأرجح سألتني إن كان بإمكاني أن أقتني لها كمبيوتر من صنف الجيل الأخير يلزمها ذلك في أقرب وقت تريد أن تعالج نصوصا حَجَرِيَّةً لأصدقاء موتى قالت و هي تبتسم لقد بات التواصل مع زُوَّارِ هذا الزمن شيئا صعبا العالم يتغير ، أليس...
صباح الْخيْر حبيبتي بيروت أُعْذُرِينِي إِذْ أَنَا غادرْتُ بَاكِرًا ذَاكَ الصَّباح لَمْ أَسْتَطِعْ أَنْ أُقَبِّلَكِ كَمَا تَعَوَّدْتُ قَبْلَ كُلِّ رَحِيل فاجأني السفر مثلما فاجأ سماءك الدخان حَتَّى أَنَّنِي لَمْ أُوَضِّبْ سَرِيرِي كَمَا دَأَبْتُ وَ لَمْ أُسَرِّحْ شَعْرِي مِثْلَمَا رَغِبْتُ...
شارع الحمراء " الرصيف المكتظُّ بِمُسْتَحْلَبَاتِ الأديان البيولجية ، يدوس بأرجل اسفنجية على أرحام العاهرات بالتبني ، واجهاته الأمامية تعج بأخبث إبتكارات العولمة و " اللاهوية " .. بأناقة المتخرجين من بيوت الدعارة ، شارع الحمراء الشهير ، يرتدي فروة بلون مساء صَيْفِيٍّ و على رأسه تجثم قبعة لها مواء...
كتاب الله بحر ، العقل مركب و التَّدَبُّرُ مِجْدَافٌ فانظر إلى أين يمكنك الإبحار ( 1 ) ● أَسْئِلَةٌ وَجَبَ عَرْضُهَا ، تِبَاعًا وَ فِي كُلِّ مَرَّةٍ ، عَلَى مَوَازِينِ الْحَقِّ : كِتَابُ اللَّهِ أَوَّلًا وَ ثَانِيًا وَ ثَالِثًا وَ .. وَ مِجْهَرُ الْعَقْلِ . ● النُّبُوءَاتُ الْوَارِدَةُ فِي...
كتاب الله بحر ، العقل مركب و التَّدَبُّرُ مِجْدَافٌ فانظر إلى أين يمكنك الإبحار ( 1 ) ● أَسْئِلَةٌ وَجَبَ عَرْضُهَا ، تِبَاعًا وَ فِي كُلِّ مَرَّةٍ ، عَلَى مَوَازِينِ الْحَقِّ : كِتَابُ اللَّهِ أَوَّلًا وَ ثَانِيًا وَ ثَالِثًا وَ .. وَ مِجْهَرُ الْعَقْلِ . ● النُّبُوءَاتُ الْوَارِدَةُ فِي...
لَا تُلْبِسْنِي عَلَى مَقَاسِك أَعْطِنِي بَيْتًا هُنَا وَ ٱمْرَأَةً أَنِيقَةً حَسْنَاءْ مَسْبَحًا وَ مَشْرَبًا وَ حَدِيقَةً غَنَّاءْ وَ خُذْ أَنْتَ مَا شِئْتَ مِنْ قُصُورٍ وَ غِلْمَانٍ وَ حُورٍ هُنَاكَ فِي السَّمَاءْ ! محمد الناصر شيخاوي/ تونس

هذا الملف

نصوص
25
آخر تحديث

كتاب الملف

أعلى