أ. د. عبدالجبار الرفاعي

التراثُ بحرٌ يغرقُ فيه مَنْ لا يعرفُ السباحةَ أو يستسلمُ لكلِّ ما يطفو على سطحه. التراثُ متاهةٌ يتخبّط في كهوفها المتعرّجة أولئك الذين لم يتشبّعوا بمناخاته، ولم يتعرّفوا على أنظمة إنتاج المعنى فيه، ولم يقفوا على مدياته القصية، ومَنْ يفتقرون لعقلٍ نقدي ينجيهم من أن تغيّبهم أنفاقُه عن عصرهم...
إيمانُ القلب متوهجٌ عفويٌ يتدفقُ بحميمية بلا تكلّف وافتعال، يتمثّلُ هذا الإيمانُ في حالة من التديّن الرحماني. التديّنُ الرحماني الذي يعيشه معلمو الروح الكبار، يعيشه أيضًا أناسٌ بسطاء، كلٌّ من الصنفين يتذوقُه ويعبّر عنه على شاكلته، وهو أكثر أشكال التديّن حضورًا في حياة العمال والفلاحين وكبار السن...
الإنسان مستعادا، علامة مركزية، واتجاه جذري، في أعمال المفكر العراقي المعاصر عبد الجبار الرفاعي، إذ يمكن موضعته ضمن سياق طويل في استئناف الجهد المعرفي الإسلامي والإنساني. عمل الرجل منذ سنيه الأولى على بلورة ملامح مدرسة فكرية، تمتح من معين موارد عدة، من أهمها: المنظور الجديد للقرآن والتأويليات...
يميز إريكُ فروم بين نمطين متضادّين لحياة الإنسان هما: "نمط الحياة الامتلاكي، ونمط الحياة الوجودي" ينفي كلُّ واحد منهما الآخر، وتتحدّد كيفيةُ عيش الإنسان ورؤيتُه للعالَم وشبكةُ علاقاته بما حوله على أساسهما. نمطُ الحياة الوجودي هو أن يمتلك الإنسانُ الأشياءَ لا تمتلكه، ويشبع فيها احتياجاته...
الإنسانُ ليس حيوانًا ناطقًا كما يُنقَل عن المعلِّم الأول أرسطو، والذي يريد به حيوانًا عاقلًا. هذا التعريف اختزل معرفةَ الإنسان وفهمه وأحكامه في العقل، بالمعنى القديم الذي ترسّخ للعقل في الفلسفة اليونانية، على الرغم من أن كثيرًا من سلوك الإنسان ومواقفه وكلماته لا تخضع للعقل بشكل ميكانيكي، لأنها...
في تقديمه للكتاب، يحدد الدكتور عبد الجبار الرفاعي، بأن هناك (ظمأ انطولوجيا) للمقدس، او هو الحنين للوجود، ظمأ الكينونة، الناقصة الباحثة عن تكاملها الوجودي، ولكل موجود نمط كماله من جنس كينونته. وهو يقرن الدين، بالفن، والفلسفة، والايدلوجيا، ويرى ان الفنون تثري وجود الكائن البشري وتمنحه السعادة...
مثلما تُعلِنُ العنصريةُ عن حضورها عبر النسب والقبيلة والقومية والمعتقد والجغرافيا والثقافة وغير ذلك، يُعلِنُ الاستهلاكُ المبتذل عن عنصريته عبر الغرابة والشذوذ فيما يستعمله ويتناوله الإنسان. الذي يتناولُ اللحمَ المطلي بالذهب يُعلِنُ أنه الاستثناء في استعلائه على الناس في الأرض، لا يستحقُ هذه...
تتعدد تفاسير القرآن الكريم وتتنوع بتعدد وتنوع المفسرين وعصورهم، مفتاحُ تحليل كل تفسير دراسة شخصية المفسر وتكوينه المعرفي والإطار المرجعي لتفكيره ورؤيته للعالم. الحياد التام في الفهم غير ممكن، المفسِرون الذين أعلنوا تمسكهم بالحياد في التفسير تعذر عليهم ذلك، لم يتمكنوا من تطبيق ما أعلنوا عنه وما...
يؤكد أندريه لالاند في موسوعته الفلسفية أن مصطلحَ "الإنسانيَّة" لم يولد في العصر الحديث إلّا في مطلع القرن التاسع عشر سنة 1806، عندما استعمله أحدُ المفكرين الألمان في ذلك التاريخ، وكان يريد به: "النظام التربويّ التقليديّ الذي يرمي إلى تكوين الشخصيّة الكلّيّة والإنسانيَّة بواسطة الإنسانيّات". ويصف...
أكثرُ الكلماتِ والمصطلحات المتداولة في الكتابات العربية تبدو بنظرة سطحية عاجلة ‏واضحةً جدًا، لكن بنظرة تغور في الأعماق ترى هذه الكلماتِ والمصطلحات غامضةً مبهمة. عدمُ التحديد الدقيق للمعنى والفوضى في الاستعمال تتسبب في كثير من الاختلافات والنزاعات والمعارك. أحيانًا بعد أن يتصالحَ الخصمان يكتشفان...
(لا سعادة بلا كرامة) نجيب محفوظ بات مجرد الحديث عن مفردة الكرامة في الخطاب السياسي العام بعالم اليوم، تعني الاستعداد لتحمل كميات من التنمر السياسي، وكأنها مفردة من الزمن الجميل التي تستدعي مقولات الأخلاق والحرية ومنظومة القيم، لكن في ظل الفوضى العارمة والأوبئة والتفاهة، أجبرت العالم أن يستعيد...
يلتقي الدينُ بالمقدّس، لكنهما لا يتطابقان مفهومًا، ولا يتَّحدان مصداقًا دائمًا، إذ تتقدّس أشياءُ خارجَ الدين، كما أن هناك أشياءَ في الدين ليست مقدّسة. المقدّسُ والدين أحيانا تتحد وظيفتُهما، ويلتقيان ببعض مصاديقهما، وأحيانا تتنوع وظيفتُهما، ويختلف كلٌّ منهما عن الآخر في مصاديقَ أخرى. ليس كلُّ...
لا أعرف ما الذي دفعي الى استحضار عدة استفهامات وأنا اقرأ كتاب (الدين والكرامة الإنسانية) للدكتور عبد الجبار الرفاعي. تساءلت عن عنوان هذا الكتاب: هل ثمة ما يقلق في هذا الشأن؟ أو ما المساحة التي تشغلها الكرامةُ من الدين؟ هل من حدود لتلك الكرامة؟ وتكرّرت (هل) معي وأنا أقرأ الكتاب لأجد إجابات لبعض...
قال أحدُ تلامذتي أنه اندهش مما جاء في مقدمة طبعة بغداد لكتاب: “مقدمة في علم الكلام الجديد”، وبخاصة هذا المقطع: “يعترف المؤلفُ بأن كلَّ نصٍّ يكتبُه لا يراه نهائيًا، يكتبُه كمسوّدة، وبعد تحريرٍ وتنقيحٍ ومراجعاتٍ متعدّدة يبعثه لدار النشر، وعند نشره تتحوّل هذه الطبعةُ إلى مسوّدة لطبعةٍ لاحقة، وهكذا...
في حديثا عن العبودية بأقنعتها الحديثة، أشرنا في أكثر من مناسبة إلى ضرورة تشكّل مفهومِ الفرد وتكريسِه، بغيةَ استردادِ كرامته المهدورة، وفضح وسائل عبوديته الجديدة، وتفكيك البنى المتجذرة للتسلط والاستبداد. اقترن حديثُنا بخطورة تفشّي الفردانية المطلقة كحالة مضادّة لما نعنيه بمفهومِ الفرد، وكيف أن...

هذا الملف

نصوص
65
آخر تحديث

كتاب الملف

أعلى