خالد شوملي

أَظُنُّ أنّي عاشِقُ فَالنَّبْضُ = يَطْرُقُ وَالْحَبيبُ الطّارِقُ وَالرّيحُ تَحْمِلُ لَهْفَتي وَقَصيدَتي = وَالشَّوْقُ يَرْكُضُ وَالْفُؤادُ يُسابِقُ لا الشَّوْكُ يَمْنَعُني الدُّخولَ لِرَوْضِهِ = مِنْ أَجْلِ مَنْ أَهْوى سَيْسْهُلُ شائِقُ كُلُّ الْأُمورِ رَتيبَةٌ في لَوْنِها = في هذِهِ الدُّنْيا...
يُهَيَّأُ لَكْ بِأَنَّ جَميعَ الْقَصائِدِ في الْبَحْرِ لَكْ وَلكِنَّ حورِيَّةَ الْبَحْرِ مَوْطِنُها الْعُمْقُ وَالْكَلِمات الَّتي تَتَمَنّى أَبَتْ أَنْ تَطيرَ لِتَمْلَأَ هذا الْفَلَكْ يُهَيَّأُ لَكْ بِأَنَّ زُهورَ الْحَدائِقِ لَكْ وَأَنَّ الْعُطورَ تَفوحُ لِكَيْ تُكْمِلَكْ وَلكِنَّ واحِدَةً...

هذا الملف

نصوص
77
آخر تحديث
أعلى