وليد محمد الشبيبي

يقال ان كتاب (الامير) لنيقولو مكيافيللي (1469 م - 1527 م) وجد في قصر او سكن اكثر من زعيم او رئيس او دكتاتور عرفوا بالحكم الفردي القاسي مما يعني ان ميكيافيللي صار ايقونة ومرجعاً لهم وعندما نطلع على سيرة ميكيافيللي نفسه لوجدناه سياسياً فاشلاً بعد ان فشل في حياته العملية انكب على الكتابة وفي اي حقل...

هذا الملف

نصوص
1
آخر تحديث

كتاب الملف

أعلى