مصطفى الشليح - توقيعاتٌ.. شعر

أحتاجُ نافذةً
تحدِّثني وتكذبُ،
أشتهي كذبَ الفراشة
*****
الفراشةُ جذرُ الهواءِ
تطيرُ، إذا خفَّةٌ، هذه الأرضُ.
إنَّ الخرافةَ مطروحةٌ في الطَّريقْ.
*****
إذا كانَ صمتٌ لقصيدةٍ
عظُمَ الحذفُ وامَّحى التَّرادفُ.
*****
إذا لست أعرفني
في قصيدتي السابقة
أحاولني بقصيدتي اللاحقة ..
*****
الصَّائدُ قَدْ يطوي شركا
والغابة تقفزُ بين غزال والشَّركِ.
جذلُ الصَّمتِ الأولْ.
*****
الهواءُ المُقطَّرُ في الرُّوح
بذرةُ لوح، وثمرةُ عشبٍ جريح.
بنافذةٍ بلبلٌ يشتكي.
*****
الجذرُ ينفثُ روحَه أعلى
يحدِّثُ عَنْ سماءٍ ريحُها الشَّجرة.
لماذا يختفي السَّحرة ؟
*****
عطشُ الحديقة وهمُها
أنَّ المُسافرَ لَنْ يصيرَ غمامَها.
أثرُ الطَّريق وسادةٌ.
*****
الأسماكُ الفضِّيَّةُ حين تطيرُ
من الغرفِ السُّفلى للبحر قراصنة.
إزميلٌ يخبزُ شكلا كلَّ هواءْ.
*****
إذا وردةٌ تتبسَّمُ جذلى
فنورٌ إلى العين يضحكُ أعمقَ.
سِفرُ المحبَّةِ لا يُملكُ.
*****
الأسماءُ المسقيَّةُ بالذِّكرى
جرحُ الكلماتِ الأولى
لا تكن اسمًا إلاكْ
*****
تكبرُ البذرةُ
في الرِّيح كلامًا
بين أفقين هُمَا منكْ ..
*****
إذا الوقتُ لبلابٌ
خذ الأرضَ كلمةً مفسِّرةً
ماذا يَقُولُ لكَ الوقتُ.

هذا النص

ملف
مصطفى الشليح
المشاهدات
50
آخر تحديث

نصوص في : شعر

أعلى