أحمد حميد الخزعلي - بنات الرب.. شعر

الجنوبياتُ بناتُ الرّب
وُلدنَ على شكل غيمة
ولأنّ الجنوب هي أرض الميعاد
أمطرنَ هناك
الجنوبياتُ...
جيداتٌ في تسمية الأبناء
جيداتٌ لدرجة أنهنّ يرسمنَ "الشيلات" أسماءً فوق رؤوسهنّ
لِئلّا تسّاقط الحروف على أطراف النّهر فيبتلُ المعنى
لذلك التصقنا بهنّ عجينا طازجا
وكلما لامستنا النار نضجنا أكثر
لاننزعجُ منها ولاتغضب من سُمرتنا الداكنة
نفترشُ الموائد العامرة بالأغنيات ما إن يجتاحنا القهر
ويعكّر صفو مزاج الشمس فينا
نُسكتهُ بطعم الخبز ورائحة البردي
ودندنات العجائز حين يقبعنَ خلف الأبواب المفتوحة
ليقرأنَ القصائدَ هَلاهِلا في وجوه المارّة
ويرمينَ الحلوى أدعية في جيوب الأطفال
لهذا...
صِرنَ بناتِ الرّب دونَ شريك

أحمد حميد الخزعلي

هذا النص

ملف
أحمد حميد الخزعلي
المشاهدات
20
آخر تحديث

نصوص في : شعر

أعلى