مريم الأحمد - نصوص

في مسابقة النصوص الإبداعية..
تم استبعاد نصّي من المنافسة..
و لكنه فاز بالمرتبة الأولى في منافسة النصوص الانسانية..
..
هل تعرفون؟
النصوص الانسانية لا تحتاج إلى الاستعارة و الكناية.. و المجاز المعلوك..
تحتاج إلى قلب حساس و صادق.
..
هل تعرفون السهل الممتنع؟
هو أن تأسر القارىء في النص..
ذلك النص المباشر الخالي من أية فذلكة
كلامية..!!
..
الكتابة الحقيقية لا تستدعي التفكير..
بل الاسترسال العاطفي.
..
السلوك الشاذ لدى البشر..
هو أن نشرب سمّ الابتذال..
و نتلذذ.
..
ابحثوا.. ابحثوا..
اقرؤوا..
ما يزخر بالمعنى الحقيقي..
و يتعرى من الكنايات.
..
بمناسبة الكنايات..
النايات.. جاسوسات
الوجع..
...
في رأسي ناي..
بلا ثقوب..
تتقطر موسيقاها الصامتة..
دمعاً..
الدمعات ثقوب النايات الملساء
و العينان عازفتان..
عن الدمع.
..
متاهات المعاني..
لعبتي..
و نصوصي الفاسدة
صادرتها جمارك اللغة " الشرفاء" ..
..
نصوصي حراس المرفأ..
مرفأ المعنى العميق..
..
في عنابر الشعر..
حارسي الشخصي مات مقتولاً..
بجرعة المعاني الزائدة..
..
لا زائدة لغوية هنا..
فقط هلوسات ما قبل
العمل الجراحي..
..
أطباء القصيدة..
أين أنتم؟
اللذة الشعرية مورفين القراء.
..
المورفين مُصَادَر..
لا مخدرات للوجع..
سوى المزيد من الكتابة
العاطفية..
..
خسرتُ جميع نصوصي..
في مبارزة كلامية..
..
الشاعرة الخرساء
تخسر للمرة الألف..
لكن..
قلبها يكسب دوماً..
ذلك القارىء الأعمى.
..
العمى الشعري..
يسود الأدب..
يا شمس الورق الأبيض..!!
..
ورقتي الأخيرة!
ماذا سأكتب الآن؟
ماتت الشاعرة..
بحقنة وحي حقيقية.؟ ؟
..
شيطان الشعر!
جاري..
أعارني اليوم بطانيّة صوفية..
كيف عرف أني أشعر بالبرد؟
..
العيون قصيدة ناقصة..
الشفاه..
هي البيت الأخير..!
..

مريم..

هذا النص

ملف
مريم الأحمد
المشاهدات
96
التعليقات
1
آخر تحديث

نصوص في : شعر

أعلى