أمل الكردفاني- الثلج والنار - قصة قصبرة

لا تغتصبني.. أرجوك.. لا تفعل ذلك...
تصرخ وهو يرغي ويزبد كالثور...يحاول فتح فخذيها بعنف وهي تقاوم .. يصفعها على وجها تغرس أظافرها في وجهه ، يمزق مشدات صدرها فتصرخ ..
أرجوك..لا ...تقاوم بشراسة حتى تخور قواها..
تختنق أنفاسها وينجح هو في الوصول اليها وينتهي الأمر خلال ثوان معدودة.. فينقلب هو على جنبه جثة هامدة...وتنقلب هي على جنبها باكية.
لاهثا يغمض عينيه ويفكر: لماذا تمنعني عنها حتى أضطر لذلك..ألست زوجها؟..
تهدأ أنفاسها هي وهي تدرك أن هذا التكنيك ينهي هذا الواجب المقرف بأسرع وقت ممكن...

(تمت)

هذا النص

ملف
أمل الكردفاني
المشاهدات
42
آخر تحديث

نصوص في : قصة قصيرة

أعلى