محمد السلاموني

وضع نفسه على المائدة، وراح يتأملها طويلا... كان يتساءل عن ذلك الشئ الذى انكسر بداخله . أيام، وأيام مضت، وهو يفعل نفس الشئ، هو نفسه... اليوم خطر له أن يُهَشِّمها ويحولها إلى قطع صغيرة جدا، ليتفَحَّصها جيدا، عسى أن... بعد عناء، انفصلت قطعة صغيرة من ضحك قديم، عدَّها نُكتَة قالها أحدهم لازالت عالقة...
[كانت "هيرا" تعزف آلام هذا البيت... أما ذلك البيانو الصدئ، فهو النَّفق الذى خرجنا جميعا منه .] ليس بإمكانى أن أحيا فارغا من امرأة ... نعم، وعادة ما كنت ممتلئا بقصيدة مختبئة هناك فى البريق الذى يسقط منهن... بينما نمشى برفق فوق العشب، كى لا تصحو الأشجار من أحلامها بأن تصير طيورا... أحببت كثيرا،...
فى الجماليات الواقعية ، توجد فكرة (النمط) ، وتعنى أن الشخصية تمثل فئة إجتماعية ، هذا الملمح يضئ لنا جانبا هاما من عالمنا الروائى (العربى) .. ـــ لو لم توجد الواقعية الأوربية ، لأوجدناها نحن ... ذلك أن المنحى اللغوى (الكلى ، المجرد) الخاص بنا ، هو نفسه (ماهية الشئ) ، فكلمة (الباب) ، كما نجدها فى...
[4] الأدب والحب: الخطأ الذى وقع فيه أرسطو فى "البويطيقا- فن الشِّعر"، يتلخص فى أنه اعتقد أن الأثر الناتج عن القراءة الفردية للـ "نص الدرامى" هو نفس الأثر الناتج عن الفُرجة الجماعية على "العرض المسرحى"... أوجه الخطأ عديدة، ولا يتسع لها المقام، لذا أكتفى منها بالحديث عن أن "التطهير" يقع بالفعل...
[3] الأدب والحب: المادة والرؤية الجمالية: الأدباء الذين يقفون عند حدود المادة المتعلقة بـ "تجربة الحب"، يكتبون مشاعرهم "هُم"، أمَّا المشاعر التى تتفَجَّر فى نفس القارئ فعادة ما ترتبط بـ"إنفعالى الشفقة والخوف"؛ شفقته على مصائر الشخصيات، وخوفه من أن يلاقى نفس المصير- هذا على مرجعية "تّوَحُّده...
[2] الأدب والحب: أشرت فى الجزء الأول من هذا المقال إلى أن الأدب المصرى فى مجمله، لم يستطع تجاوز "المادة الأدبية" إلى "الرؤية الجمالية"، وأضيف هنا، بأن مفهوم الجمال الأدبى يقف عند حدود "الشكل- بما هو مجموعة التقنيات الوارِدة فى العمل"... أعرف أن مفهوم النظام الجمالى المتعلق بالأدب والفن، فى...
هل هناك ثمة علاقة بين المشاعر العاطفية والسياق التاريخى؟. الذين يعتقدون بأن الإنسان وُلِد كاملا وبأنه هو هو دائما فى كل زمان ومكان، لا سيما من الناحية الشعورية والإنفعالية، يذهبون إلى أن الخصوصية التى يتميز بها السياق التاريخى، وإن كانت تؤثر فى "الوعى" وفى مدى تطوُّره، إلا أن الدور الذى تلعبه...
[1] الأدب والحب: ما من موضوع أثير للأدب والفن مثل "الحب"... لماذا؟. رافقنى هذا السؤال طوال عمرى تقريبا، وما أن أبدأ فى قراءة عمل أدبى أو الفرجة على فيلم سينمائى أو عرض مسرحى، حتى أبحث عن "العلاقات العاطفية"، وكيف يتناولها العمل؟... وأذكر أننى ذات مرَّة، سألت أحد أساتذتى فى معهد المسرح عن هذا...
[الآن ليس أمامى الكثير لأتوَقَّعه من عطايا الزمن لذا سأحدثك عَمَّا يستَتبِع وجود امرأة كتلك . فقط عليك أن تصغى، لأننى هنا أتحدث عَمَّا لا يراه أحد فى حياته مَرَّتين أبدا. كنتُ ولأزلتُ وَلِهاً بها لأنها انزلقت من نفسها واندمجت بالعراء الممتد بداخلى. لو تَفهَم؟، ليتك تفهم... كى لا تُخرِجَ قلبَك من...
إنتهيت فى مقال سابق إلى أن [ضياع "العالم - الواقع"، ذلك الذى لم يتبق لنا منه سوى "الآخر"، حول "الأخر" نفسه "بالإستناد إلى غيابه" إلى "استعارة"، حلت محل "إستعارة الأنا - الديكارتية". أى أن "الآخر" لم يعد مبثوثا فى أو محايثا أو مباطنا للأنا نفسها ، (كما كان من قبل فى ثنائية "الأنا والآخر" التى...
لستُ مضادا للإسلام أو لغيره من الأديان، فقط أتساءل عن الكيفية التى أمكن بها للشعوب المسلمة أن تقطع كل هذا الزمن؛ بينما تحمل فوق كاهلها كل تلك المفاهيم المقدسة "المُلَغَّمَة"، التى لم تكف لحظة واحدة عن الإنفجار فيها هى نفسها وفى غيرها...؟. المسكوت عنه فى حياتنا أكثر مما يتصَوَّر أحد، ولاشك أننا...
الآن نحيا فى لحظة تاريخية فارقة تماما عن اللحظات التاريخية السابقة . الآن نحن فى مواجهة حصاد ما زرعناه طوال تاريخنا . الآن إمَّا أن نكون أو لا نكون . الإشكالية تكمن فى أن كل ما زرعناه طوال تاريخنا القديم والحديث أثمر الآن "بَشِرا" هم ترسُّبات سميكة، ثقيلة، سامة، مُدَمِّرة للحياة؛ سواء أكانت...
[8] المنهج الإيحائى نموذج تطبيقى : أقصوصة (اللعبة) إحدى أقاصيص مجموعة [لمح البصر] للقاص "سيد الوكيل"، سأتخذ منها نموذجا لمقاربة السَّرد الحُلمى... نص (اللعبة): [شواهد قبور بلا عدد ، كأنى فى متاهة ، أدور بينها بلا نهاية . ليس غير الصمت والظلام هنا ، غير أنى قادر على رؤية أسماء الموتى بوضوح ،...
[7] إنتهيت فى الحلقة السابقة إلى التالى: [ولإيضاح الأمر أكثر، أقول: للعلامة اللغوية تاريخ إستعمالى، وعلى الرغم من أن "الدال" لا يخبئ تحته "مدلولا" معينا، مما يجعله أقل ارتباطا بما يدل عليه فى المعاجم اللغوية، أو قُل بأنه يتمتع باستقلالية تمنحه حرية التَّجَوُّل فى عالم المجاز، إلاَّ أن "ذكرى أو...
[6] الإيحاءات التى يثيرها النص الأول "نص المؤلف"، فى عقل ونفس الناقد، تكَوِّن فى مجموعها ما أطلقت عليه "النص الثانى"، وذهبت إلى أن هذا النص الأخير هو النص الحقيقى الذى يشتَغِل عليه الناقد . وهو ما يجعل من النص الأول مجرد "ذاكرة" للنص الثانى.... المنهج الإيحائى: بعيدا عن التقنينات والتصنيفات...

هذا الملف

نصوص
94
آخر تحديث

كتاب الملف

أعلى