ملفات خاصة

مساء الخير يا شقيق الحرف، إن الكتابة بين أشخاص يقترفون إثم الكتابة، مليئين بذنوبها الكثيرة ليس مسألة إصغاء وحسب. إنها التفكير في حد ذاته كفعل ثوري. والتفكير يا حسن ليس بالأمر الهين ولا بالفعل المجاني. ولذلك هو ممنوع، بل هو الكفر بعينه في كل المجتمعات على السواء! فلا تغرنك الثقافات التي يقال...
20/01/2024 أخي مهدي تحية طيبة، ومن قلبي سلام طافَ كل شبرٍ في سورية ، ليلقي التحيّة على عينيكَ مهدينا الغالي، دعني أخبرك أن إنساناً واحداً تجتمع فيه صفاتٌ عاليةٌ، لهو فردٌ بكلّ بلاده، وما أجمل المغرب العربي بجوارحك العارفة لكل أدباء وشعراء وكتاب النخبة فيه، كمملكة عبيرٍ، وخابيةُ عطرٍ، وترتيلة...
لندن 22/11/54 الغالي شوقي كان عليَّ أن أكون معك منذ زمان طويل، أي منذ أن ترك ساعي البريد في شق بابي بكينسنغتون موسمك الأول. »حينا يبصق دماً«. غير أن رحلتي الطويلة الى الدانمرك والسويد وألمانيا وبلجيكا وفرنسا ابتلعتني وشربت آخر نقطة من دم قلبي.. ومن نهار عيوني. وأعودُ من المشوار الذي جمَّع حياتي...
في 3/11/1988 من محافظة بابل - ناحية المشروع / ادارة مشروع المسيّب ......... تحية حارة واصدق التمنيات بموفور الصحة لعمر مديد من الابداع .ها انا اعود لتوي من امسية احتفالية اقامها اتحاد الادباء والكتاب في محافظة بابل تعبيراً عن سرور ادباء ومثقفي المحافظة بنهوض لجنة جائزة نوبل من كبوتها...
أخي الحبيب علي كم مضى من الوقت دون أن أحدثك كما اريد؟ ربما كان كل الوقت كذلك فقد فرضت علينا أيامنا أن نفترق منذ دراستك المتوسطة! ولست أدري أي قدر هذا الذي يضع أخوة مع وقف التنفيذ او ما يشبه ذلك حين يحل الفراق محل التواصل المقيم. إيه .. دعنا من هذا ولنحمد الله، على ان ما اقام في القلوب من الود ما...
صديقي العزيز الشاعر جواد الحطاب طاب يومك، ومباركة لك مهامك الجديدة في الإتحاد والجريدة، مع صادق التمنّيات بالتوفيق والتقدّم. ومع تحياتي، يسرّني ان اعاود التواصل مع الصفحة الثقافية في "الثورة" وانت فيها. لعلّ تطوّر الصفحة وانتظامها واحساسي بان تكون كلماتي سبيلا لإدامة الصلة بيننا، يكون حافزا لي...
ولدي الحبيب عصمت داوستاشي لست أدري كيف أعبر لك عن فرحتي الغامرة عندما تسلمت خطابك الرقيق، فقد كان لمسة وفاء جاءت في وقت عرفت فيه قدر الأصدقاء، وليس هذا بغريب عليك فقد عرفتك دائما نقي القلب، صافي السريرة، رحيب الأفق، ثاقب الفكر، وهذا جعل لك في قلبي منزلة انفردت بها من بين من عرفتهم من شباب هذا...
. القاهرة في 2 يناير 1991 أخي العزيز عصمت داوستاشي تحية مودة بقدر انزعاجي من ملاحظاتك القيمة التي أعترف بأنني لم أنتبه لها لإسنادي عملية الإشراف الفني الكامل إلى الفنان "محمد عفت"، بقدر ما سعدت بخطابك في مطلع العام الجديد. أعتذر إليك إذا كان الاعتذار يجدي، مع وعد بتصحيح هذه الأخطاء في طبعة...
مقال العطار جيد لأنه أتاح لك حيز إعلامي مهم، لكنه كذب في تاريخ جدك ليقول أنه كان يحضر منذ مئة عام وهذا لكي يلغي ما قلته عن مذابح المسلمين 1920 في كريت. رغم أنني أخذت هذه المعلومة منك، على كل حال هو رجل غلبان واسير تركيبته، وقصر نظره، رحمه الله. ولذلك فأنا أتمنى أن أراك هذا الصيف بالإسكندرية إن...
الأستاذ الفاضل عصمت داوستاشي تحية طيبة وبعد تلقيت رسالتك واشكرك على تهنئتك في للشموع بالمزيد من رسوماتك للبيت العتيق، وأسفة لتأخري الغير مقصود- لطروف كثيروة في الرد عليكم- أما بالنسبة لإرسال أفلام فصل الألوان الخاصة بالرسومات فقد طلبتها من المطبعة وأرجو أن يرسلوها في اقرب وقت وقد قمت بإرسال...
لندن 22/11/54 الغالي شوقي كان عليَّ أن أكون معك منذ زمان طويل، أي منذ أن ترك ساعي البريد في شق بابي بكينسنغتون موسمك الأول. »حينا يبصق دماً«. غير أن رحلتي الطويلة الى الدانمرك والسويد وألمانيا وبلجيكا وفرنسا ابتلعتني وشربت آخر نقطة من دم قلبي.. ومن نهار عيوني. وأعودُ من المشوار الذي جمَّع...
الرسالة ـ 1 ـ بسم الله الرحمن الرحيم أخي العالم الفاضل الأستاذ مجد مكي أكرمه الله. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد: فاستجابةً لرغبتك كتبتُ مقالين عن الشيخ إبراهيم الجبالي ـ رحمه الله تعالى ـ، نُشر أولهما بمجلة الأزهر شوال 414هـ، وسيُنْشَرُ الثاني في العدد القادم بذي القعدة، فلعلك تقرؤهما...
من عبدالوهاب الأسواني إلي يوسف الشاروني الرسالة الأولي أخي الكبير الحبيب الفنان العالم: يوسف الشاروني.. أعزه الله. تأخرت في الكتابة إليك- تأخرت أكثر مما يجب.. منذ مدة طويلة وأنا أتحرق شوقاً إلي الكتابة إليك.. المسألة بيد عمرو وليس بيدي.. عمرو هنا هو كل الهموم الحياتية مضافة إليها الهموم...
تروندهايم 24 سبتمبر 2017: أمس بدأت في كتابة رسالة جديدة ثم توقفت. كتبت عن علامات وخصائص الأديب الأصيل. لم أستطع الاستمرار لأني اكتشفت أني لا أعرف الإجابة تماما وأن المسألة تسكن في البيت الرمادي ثم صباح اليوم، بدى لي أن الكون جاء كنتيجة لفقدان عظيم وأن هذا الفقد له وجه فارغ، نحاول تعبئته...
أعلى